الشريط الإخباري

أمسية للشاعر اللبناني محمد علي شمس الدين ضمن الدورة الـ 31 من معرض الكتاب

أقامت مكتبة الأسد أمسية شعرية للشاعر اللبناني محمد علي شمس الدين بمواكبة لمعرض الكتاب السنوي بدورته الحادية والثلاثين قدم فيها شمس الدين عددا من القصائد المتنوعة التي شملت نصوصا إنسانية وفلسفية ومعرفية ومن هذه النصوص قصائد تذهب باتجاه المقاومة أيضا.
وفي قصيدته “وجه لقيس” عبر الشاعر عن ربط فلسفة التاريخ بين الماضي والحاضر بأسلوب حاكى فيه الشاعر قيس العامري معتمدا الموسيقا المتحركة مع العاطفة الذاتية.
كما ألقى شمس الدين قصيدة بعنوان “سأدخل في الناي كي تذكريني” وهي تعبر عن أهمية الإنسان وحضوره المعرفي الكبير إضافة إلى قصيدة أخرى بعنوان “وجه لجبران” وهي أيضا تعكس تداعيات الحياة على الإنسان.
وفي ختام الأمسية كرم مدير عام مكتبة الأسد إياد مرشد ورئيس اتحاد الكتاب العرب مالك صقور الشاعر شمس الدين وقدما له شهادة تكريم.
محمد خالد الخضر
تصوير: رامي الغزي.

شاهد أيضاً

في اليوم الأخير لمعرض الكتاب السنوي بدورته الحادية والثلاثين، والمقام في مكتبة الأسد الوطنية، قام السيد وزير الثقافة الاستاذ محمد الأحمد والأستاذ أياد مرشد مدير عام مكتبة الأسد بتكريم كوكبة من الأدباء والناشرين.

في اليوم الأخير لمعرض الكتاب السنوي بدورته الحادية والثلاثين، والمقام في مكتبة الأسد الوطنية، قام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *