ندوة-طوفان-الاحرار-3

ندوة فكرية تحت عنوان (طوفان الاحرار)

استضافت مكتبة الأسد الوطنية ندوة فكرية سياسية أقامتها اللجنة الدائمة ليوم القدس العالمي إحياءاً له. تحت عنوان ( طوفان الاحرار ). بحضور الرفيق حسام السمان أمين فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس اللجنة و الرفيق رضوان مصطفى أمين فرع ريف دمشق للحزب و د حسين أكبري سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية بدمشق ود . سمير الرفاعي سفير دولة فلسطين وعدد من قادة وممثلي الفصائل الفلسطينية ..
شارك بالندوة د . سمر بهلوان و د . اكتمال اسماعيل و د . عمار النهار.
المعجم-التاريخي-للغة-العربية-بين-الواقع-والمأمول-4

ندوة فكرية بعنوان “المعجم التاريخي للغة العربية بين الواقع والمأمول”

استضافت مكتبة الأسد الوطنية ندوة فكرية بعنوان “المعجم التاريخي للغة العربية بين الواقع والمأمول” التي نظمها مجمع اللغة العربية في دمشق بالتعاون مع مجمع اللغة العربية في الشارقة بهدف الاحتفاء بالمعجم التاريخي للغة العربية ودوره في التوثيق الشامل لمسيرة لغة الضاد عبر العصور، بحضور شخصيات رسمية وفكرية ولغوية من سورية ومختلف الدول العربية.
وركزت الندوة على الأهمية الكبيرة لهذا المعجم الذي يشرف على إصداره اتحاد المجامع اللغوية العربية بمبادرة من عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وشارك في إعداده 500 باحث ولغوي وأكاديمي من 16 مجمعاً لغوياً، وصدر منه لغاية الآن 67 مجلداً ويشمل آلاف البحوث والدراسات المتعلقة باللغة والنحو والبلاغة والأدب والفكر والفنون وشؤون الاجتماع وجوانب الحضارة وسائر مواطن الإبداع العلمي التي شهدتها اللغة العربية.
واستعرض وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام ابراهيم في كلمته إسهام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في سورية من خلال عدد من أساتذتها في الكليات الجامعية بالتعاون مع مجمع اللغة العربية عبر مسيرته في وضع المصطلحات بالعربية أو تأليف الكتب الجامعية معتمدة على المصطلحات العلمية التي وضعها المجمع مشيراً إلى أن هؤلاء الأساتذة كانوا مثالاً وقدوة في حرصهم على سلامة اللغة العربية حتى غدت سورية مضرب المثل على الصعيد العربي في تعليم جميع مواد المعرفة باللغة العربية مثمناً جهود المجمع الكبيرة في إعلاء شأن اللغة العربية التي تعد من صلب مهامه وأهدافه ماضياً وحاضراً ومستقبلاً.
وقال رئيس اتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية الدكتور حسن الشافعي في كلمة له عبر تطبيق الزوم: إن إعداد المعجم التاريخي للغة العربية هو العمل الحضاري العلمي الذي أنجز بالنسبة لسائر اللغات العالمية في عالمنا الحاضر وفكرنا المعاصر وهو عمل قومي بامتياز، مبيناً أهمية أن تشحذ له إمكانات الأمة العلمية والفكرية والمادية على مستوى قومي وعلى صعيد جامع أممي ولا ينفرد فيه فريق دون فريق أو بلد دون آخر أو مجمع دون إخوانه من المجامع الأخرى آملاً بالعمل المتواصل على إتمام المعجم التاريخي خلال العام القادم لتكتمل أجزاؤه.
رئيس مجمع اللغة العربية بدمشق الدكتور محمود السيد أشار بدوره إلى أن المعجم التاريخي للغة العربية جمع كلمات اللغة، وصيغها وتراكيبها من منابعها الحية في جميع العصور، وفي ميادين المعرفة كافة، متتبعاً الأصول اللغوية العربية في النقوش العربية القديمة، ولغات الممالك القديمة في بلاد الشام والعراق وغيرهما كالأكادية والآرامية والسريانية، ما يجعل هذا المعجم الذي يختلف عن سائر المعاجم الأخرى من حيث سمة التأريخ للغة العربية مصدراً لدراسات في الدلالات والألفاظ والتراكيب والدراسات المهتمة بإغناء اللغة وزيادة رصيدها ويفسح المجال لإجراء المزيد من البحوث والدراسات.
واستعرض الأمين العام لمجمع اللغة العربية بالشارقة الدكتور محمد صافي المستغانمي خطوات تنفيذ هذا المشروع بالتعاون بين مجمع الشارقة ونظرائه في المجامع العربية وتدريب العاملين فيها على مراحل الإنجاز، وتشكيل لجنتين علمية وتنفيذية تضم كبار الخبراء ووضع خطة محكمة لإطلاق هذا الإصدار الذي سيكون معجم المعاجم ومرجع المراجع للأكاديميين والباحثين واللغويين، مشيراً إلى أن الأجزاء المطبوعة من المعجم تشمل حروف العربية من الألف للضاد، وبقي ثلاثة عشر حرفاً قيد الإنجاز.
وبين الأمين العام لاتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية الدكتور عبد الحميد مدكور أن هذا المعجم سيمثل عند اكتماله درة المجامع اللغوية قديمها وحديثها وهو يحقق جمعاً كبيراً لم تشهد اللغة العربية له مثيلاً من قبل، وسيكون مرجعية كبرى في مختلف صنوف الإبداع على مستوى العالم.
واعتبر المدير العلمي للمعجم التاريخي للغة العربية الدكتور مأمون وجيه أن المعجم إنجاز القرن الذي انتظره اللغويون والمثقفون العرب في كل مكان، ولا سيما بعد تعثر عدة محاولات في هذا المجال، قبل أن يتبنى المبادرة الدكتور سلطان القاسمي الذي رعى هذا المشروع من الألف إلى الياء ودعمه بشتى السبل، لتحقيق هذا الانجاز الذي جاء ثمرة جهود متواصلة وعمل جماعي خلاق شارك بصناعته جميع المجامع العربية ليكون أول إنجاز علمي عربي جماعي.
وقال وجيه: “إن أبرز ما تميز به هذا المعجم تفرده بالتأريخ، فهو سجل لغوي يؤرخ قصة اللغة ويبين شجرة النسب اللغوية لكل كلمة وكيف تفرعت الأصول وتطورت وأنجبت أجيالاً من الألفاظ والدلالات عبر العصور متتبعاً تواريخ ميلاد تلك الألفاظ ودلالاتها واستعمالاتها في كل عصر متعقباً آثارها في النقوش القديمة والكتابات الحديثة ليقدم سجلاً تاريخياً دقيقاً لألفاظ العربية وتراكيبها، إضافة إلى تفرده بجمع لغوي جديد للغة العربية معتمداً على اللغة الحية المستعملة الموثقة في مصادرها المدونة منذ بواكير التاريخ”.
وتضمنت الندوة التي أدارها الدكتور محمود السيد وشرح فيها مراحل إعداد هذا المعجم مشاركة كل من الدكتور غيث زرزور من مجمع الشارقة وأحد المشاركين في إنجازه الذي تحدث في مداخلته عن التحديات التي واجهها المشاركون في إعداد وإنجاز هذا المعجم الكبير وعن المشاريع المستقبلية التي سيتبناها مجمع اللغة العربية بالشارقة لافتاً إلى أنه سيكون مرجعاً شائقاً لطلاب العلم على اختلاف اختصاصاتهم وليس حكراً على طلاب العربية حيث يجد الباحث فيه ضالته بحسب توجهه واختصاصه باعتبار أننا أبحرنا به في كل ميادين المعرفة.
بينما استعرض الدكتور عبد الناصر عساف من مجمع دمشق وأحد المشاركين في إنجاز المعجم جملة من مزاياه الذي يعد إنجازاً كبيراً في اللغة العربية منها السرعة الفائقة في إنجازه الذي استغرق نحو 7 سنوات والذي يقع في مئة وعشرين مجلداً شارك فيه مئات العلماء والخبراء واللغويين من 27 دولة في 16مجمعاً لغوياً ومؤسسة ومركزاً مع التنبيه إلى ما ينبغي عليه في طبعته الورقية والإلكترونية وأن يتم تزويده بالصور الموضحة والأشكال.
حضر الندوة وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح ووزير التربية الدكتور محمد عامر مارديني والمستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان وأمين فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي حسام السمان وعدد من رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة وعدد من السفراء وبعض من ممثلي مجمع اللغة العربية بالشارقة وأعضاء من مجمع اللغة العربية بدمشق وحشد من المفكرين والمثقفين والمهتمين.
زيارة-لطلاب-كلية-الهندسة-المعمارية-3

زيارة علمية اطلاعية لطلاب كلية الهندسة المعمارية – جامعة الاتحاد الخاصة، لمكتبة الأسد الوطنية

نظمت مكتبة الأسد الوطنية زيارة علمية اطلاعية لطلاب كلية الهندسة المعمارية – جامعة الاتحاد الخاصة.
تعرفوا من خلالها على أقسام المكتبة ومقتنياتها واستمعوا لشرح عن الخدمات التي تقدمها لكافة روادها من الباحثين والطلاب والقراء.
3

سعادة سفير الهند في دمشق د. إرشاد أحمد يزور مكتبة الأسد الوطنية

استقبل المدير العام لمكتبة الأسد الوطنية أ. فادي غانم سعادة سفير الهند في دمشق د. إرشاد أحمد.
حيث قدم له تعريفاً عن المكتبة وشرح دورها في حفظ التراث الثقافي الوطني وخدماتها للباحثين والدارسين.
وتم الحديث بعدها عن تعزيز العلاقات الثقافية بين الطرفين في مجال المكتبات والمخطوطات وتبادل المواد الثقافية وإقامة المعارض المشتركة.
بعد ذلك قام سعادة السفير بجولة إلى مديرية المخطوطات والكتب النادرة، كما زار قسم الترميم واطلعوا على عملية ترميم الكتب والمخطوطات في المكتبة.
وفي نهاية الزيارة قدمت المكتبة هدية عبارة عن كتاب يتحدث عن ترميم المخطوطات وحمايتها، ومجموعة كتب تتحدث عن المخطوطات والآثار السورية والفن التشكيلي السوري.
المؤتمر-الدولي-الثالث-لمشفى-العيون-الجراحي-7

المؤتمر الدولي الثالث لمشفى العيون الجراحي

استضافت مكتبة الأسد الوطنية المؤتمر الدولي الثالث لمشفى العيون الجراحي على مدار ثلاثة أيام حول أمراض الشبكية وجراحة الجسم الزجاجي والزرق والجراحة التجميلية والانكسارية والقرنية والحجاج وحول الأطفال.
وشارك في المؤتمر عدد من الأطباء العرب والأجانب من خلال محاضرات مباشرة عبر الفيديو، إضافة إلى محاضرات عملية لزرع الحدقات يشارك بها عدد من الاستشاريين السوريين استهدفت الأطباء المقيمين في سورية لعرض آخر مستجدات هذا الطب وجراحته.
وفي كلمة له أوضح وزير الصحة الدكتور حسن الغباش أن الوزارة تولي كل الاهتمام لرعاية المؤتمرات والتظاهرات العلمية لتكون وسيلة للتواصل والتكامل وتضافر الجهود، الأمر الذي يفتح المجال واسعاً لتبادل الخبرات والمعلومات والأفكار والتعرف على الجديد في طب العيون.
وأشار الدكتور الغباش إلى أن عدد الخدمات العينية المقدمة بشكل مجاني أو شبه مجاني خلال العام الفائت بلغ ما يقارب الـ 100 ألف خدمة عينية تخصصية، منها أكثر من 11 ألف عملية جراحية، وذلك عبر 29 مشفى، 3 منها تخصصية في دمشق وحمص وحلب، إضافة إلى تقديم العديد من المراكز الصحية للخدمات المتعلقة بطب العيون.
بدورها بينت مديرة مشفى العيون الجراحي الدكتورة رنا عمران أنه رغم الحصار والظروف الحالية أقمنا مؤتمراً دولياً، بهدف التطوير والتعليم الطبي المستمر، ما يتيح للأطباء الاطلاع على المستجدات العالمية في تشخيص وعلاج أمراض العين، لافتة إلى خدمات الهيئة العامة لمشفى العيون الجراحي في دمشق التي يتم تقديمها بنسبة مجانية تصل إلى أكثر من 60 بالمئة، وخدمة الإسعاف متاحة على مدار الساعة ومجانية للشرائح كافة.
ولفتت عمران إلى أن مشفى العيون الجراحي بدمشق يعد المركز الرئيسي المعتمد من قبل هيئة البورد العربي والسوري لتدريب الأطباء المقيمين والفرعيين في اختصاص طب العيون وجراحتها في ظل وجود ما يزيد على مئة طبيب عيون مقيم وثلاثين طبيب عيون فرعياً وعشرين طبيب عيون متخصصاً واستشارياً.
ومن الأردن بين استشاري أمراض العيون وجراحتها الدكتور محمود السالم أهمية تبادل الخبرات لرفع مستوى الخبرات بين الدول العربية، مشيراً إلى أنه تناول في محاضرته جراحة الحجاج وأورامها وتجميل الجفون ومشاكلها، مستعرضاً الطرق الحديثة المبتكرة للتعامل مع الإصابات التي تحصل خلف العين، ما يجعلها ضامرة وكيفية نفخها.
الدكتور مروان غبرة اختصاصي عينية ومقيم في بريطانيا قال: إنه سيقدم في جلسات يوم غد أربع محاضرات حول القرنية المخروطية واختراع أنجزه لتصليح القرنية المخروطية وتغيير لون العين، مبيناً أهمية تبادل الخبرات بين الأطباء المحليين والأطباء الأجانب والتي تنعكس على تحسين الخدمة الطبية المقدمة للمريض ونتائج العلاج بشكل عام.
من جانبه لفت رئيس قسم التجميل والحجاج والأجفان في مشفى العيون الجراحي الدكتور جهاد نويلاتي إلى أهمية المؤتمر لجهة زيادة المعلومات وخاصة أن جميع المشاركين على مستويات علمية عالية، مشيراً إلى أن مشاركته تضمنت الحديث عن تجميل العيون وممارسات الأطباء المقيمين العملية وتعريفهم على الأخطاء التي تحصل.
رافق المؤتمر معرض تخصصي شارك به عدد من الشركات الطبية وشركات الصناعات الدوائية، وتم فيه عرض أحدث التجهيزات الطبية، إضافة إلى أنواع مختلفة من الأدوية.
حفل-توقيع-كتاب-صُنّاع-وطن-15

حفل توقيع كتاب “صُنّاع وطن” للكاتب والصحفي الكويتي فخري هاشم السيد رجب

استضافت مكتبة الأسد الوطنية حفل توقيع كتاب “صُنّاع وطن” للكاتب والصحفي الكويتي “فخري هاشم السيد رجب” اللذي أقامه اتحاد الصحفيين.
وفي كلمة له خلال الحفل وجه السيد رجب التحية لأرواح الشهداء السوريين وللجيش العربي السوري، مؤكداً أن سورية تسكن في قلبه وروحه.
وأهدى الكتاب للشعب الذي يرفض الظلم ويرتقي للعلا، مبيناً أن كتاب “صناع وطن” شهادة للتاريخ ويقين بنصر سورية.
وأضاف السيد رجب: “إن الكتاب وثيقة تاريخية مدعومة باعترافات صريحة تكشف حجم التآمر على سورية، وخصوصاً بعد أن كانت على طريق التقدم والازدهار”.
وبين أن الكتاب تناول شخصية القائد المؤسس حافظ الأسد، وروى كيف بنى سورية القوية، رغم الحصار الاقتصادي في الثمانينات والضغوط السياسية والعسكرية عليها التي كانت تهدف إلى تحييدها عن مواقفها وثوابتها الوطنية والسيادية، كما استعرض حقبة ما قبل الحرب الإرهابية عليها صعوداً نحو الازدهار في جميع المجالات، وأسباب حقد الكيان الصهيوني الغاشم عليها.
ودعا السيد رجب الدول العربية عموماً ودولة الكويت خصوصاً إلى فتح السفارة الكويتية في دمشق، وألا تكون شريكة في حصار الشعب السوري.
من جهته بين رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أن أهمية الكتاب تكمن في كونه مقدماً من صحفي عربي كويتي يعرف ما يجري في سورية، ويعبر عن موقفه الجريء في ظل إحجام العديد من الصحفيين العرب عن الكتابة ووقوفهم على الحياد تجاه ما يحصل فيها.
وأوضح عبد النور أن هذا العمل يعتبر وثيقة تاريخية في وجه حملة التضليل والكذب على سورية، وهو خطوة مهمة تضع الرأي العام العربي في صورة الظلم الذي طال سورية وشعبها.
يشار إلى أن الصحفي الكويتي الملقب بعاشق سورية له ثلاثة مؤلفات هي “سورية الرقم الصعب، وكتاب انتصرت سورية، ولأجلك سورية”، وهو صحفي في جريدة القبس الكويتية وعضو بجمعية الصحفيين الكويتيين، وعضو باتحادات الصحفيين السوريين، والعرب، والدولي للصحفيين، ومهتم بالشؤون العربية وخاصة فلسطين وسورية.
فعاليات-أيام-صحة-دمشق-لطب-الأسنان-2024-3

فعاليات أيام صحة دمشق لطب الأسنان 2024

استضافت مكتبة الأسد الوطنية فعاليات أيام صحة دمشق لطب الأسنان 2024، بالمشاركة مع الجهات التعليمية والتدريبية الطبية والصحية.
وتركز أهم محاور الأيام الصحية على مدار يومين على أمراض النسج حول السنية والتشريح المرضي وجراحة الفم والوجه والفكين وتقويم الأسنان، إضافة إلى عرض حالات الجراحة حول السنية في مركز أديب لحام، كما تم تكريم عدد من الأوائل على مستوى سورية في مجال طب الأسنان والأطباء المتميزين.
معاون وزير الصحة الدكتور أحمد ضميرية لفت إلى سعي الوزارة الدائم لتعزيز المستوى العلمي عند الأطباء، من خلال عقد المؤتمرات والمحاضرات العلمية التي تقام في المحافظات لمواكبة التطور في مجال طب الأسنان على مستوى العالم، وللاطلاع على أحدث التجهيزات والمواد العلاجية الحديثة.
بدوره، بين مدير صحة دمشق الدكتور محمد سامر شحرور أهمية الأيام العلمية لجهة زيادة معارف الطبيب وإغناء تجربته العلمية والعملية ومواكبة تطورات المهنة، وتلبية احتياجات أطباء الأسنان واطلاعهم على أحدث المهارات العلمية والمعلومات النظرية المستخدمة في هذا المجال.
رئيسة مركز أديب اللحام التخصصي لطب الأسنان الدكتورة سمية ناصر بينت أهمية متابعة التطورات في مجال طب الأسنان والارتقاء بالمهارات التطبيقية والعلمية للمشاركين، وتقديم الأفكار والآراء والمقترحات التي تسهم في تطوير علوم الأطباء والتفاعل مع التكنولوجيا الرقمية وتقديم أفضل العلاجات.
وفي محاضرة له ألقى رئيس برنامج طب الفم والأسنان في مديرية صحة دمشق الدكتور عمار الحامضة الضوء على أمراض النسج والتشريح المرضي وأهم الطرق التي يمكن تناولها فيما يخص التشريح المرضي الخاص بالأسنان والحجرة الفموية والوجه والفكين، واستعراض أحدث طرق العلاج في هذا الموضوع.
كما استعرض رئيس قسم تقويم الأسنان والفكين في جامعة دمشق الدكتور محمد يونس حجير خلال محاضرة له تقويم الأسنان عند البالغين والطرق الحديثة في تسريع الحركات السنية التقويمية والخدمات العلاجية التقويمية المختلفة المقدمة، إضافة إلى آخر المستجدات في طرق التسريع للحركات السنية التقويمية.
لمؤتمر-السنوي-العاشر-لاتحاد-الكتاب-العرب-2

المؤتمر السنوي العاشر لاتحاد الكتاب العرب تحت شعار الإبداع مسؤولية وأخلاق

استضافت مكتبة الأسد الوطنية المؤتمر السنوي العاشر لاتحاد الكتاب العرب تحت شعار الإبداع مسؤولية وأخلاق … الهوية ثقافة وفعل مقاوم.
بحضور كل من وزيرة الثقافة الدكتور لبانة مشوّح، ورئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام المركزي الدكتور مهدي الدخل لله والمستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان ورئيس اتحاد الكتاب العرب الدكتور محمد الحوراني.
في كلمة لها قالت وزيرة الثقافة د.مشوّح ضمن مساعيها لمواءمة خطط التنمية الثقافية مع الاحتياجات الوطنية الملحة، تعمل وزارة الثقافة على دراسة سبل دعم الصناعات الابداعية لتصبح أحد روافد الاقتصاد الوطني من خلال شراكات حقيقية بينها وبين وزارة الاقتصاد ليعطى أهل الثقافة والعلم حق الدعم والتكريم ولرفع سوية المنتج الوطني.
كما شددت د.مشوّح على أهمية التعاون الوثيق مع أعضاء اتحاد الكتاب العرب في تنفيذ خطط ومشاريع وزارة الثقافة مؤكدة على استمرار هذا التعاون القديم المتجدد على مستوى المحاضرين في المراكز الثقافية وعلى مستوى القراءة والتقييم في الهيئة العامة السورية للكتاب والمسارح والموسيقى وعلى مستوى لجان تحكيم الجوائز الأدبية وأخيرا وليس ٱخرا على مستوى جائزة الدولة التقديرية والتشجيعية.
وأضافت: نعوّل على مفكرينا وأدباءنا الاستمرار في أن يكونوا محرضين على الابتكار ونبذ النمطية، حملة رسالة وطنية خالصة دعاة فكر يعزز الانتماء والعمل والبناء.
وختمت: نأمل أن يخرج المؤتمر باقتراحات لتجاوز صعوبات تعترض الأعضاء وانتاجهم الأدبي والفكري.
فعالية-أملنا-في-وحدتنا-1

فعالية “أملنا ..في وحدتنا”

استضافت مكتبة الأسد الوطنية فعالية بعنوان – أملنا ..في وحدتنا – التي أقامها فرع دمشق لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي في سورية بمناسبة الذكرى السادسة والستين لقيام الوحدة بين سورية ومصر بحضور الرفيقة بارعة القدسي الامين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي والرفيق حسام السمان امين فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي – رئيس فرع الجبهة حيث تحدث في كلمته أن ذكرى الوحدة هذا العام تكتسب أهمية خاصة إذ أن شعبنا اليوم يسجل نصراً جديداً مزدوجاً على قوى الهيمنة والاستعمار الجديد والصهيونية. الوجه الأول لهذا النصر هو ثبات محور المقاومة في سورية وفلسطين وجنوب لبنان.
أما الوجه الثاني فهو التصدي وإفشال عدوان همجي مباشر على شعبنا الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة
وأضاف الرفيق السمان إن سورية منتصرة حتماً، وبشائر النصر تزداد يوماً بعد يوم. إنها منتصرة بشعبها الأبي وجيشها الباسل وقائدها الذي أضحى رمزاً للحكمة والشجاعة في قيادته لواحدة من اهم معارك العصر وأكبرها.
وإننا في حزب البعث العربي الاشتراكي سنواصل العمل الدؤوب لما يحقق مصالحنا الوطنية جنبا الى جانب مع كل القوى الوطنية المناضلة والمجاهدة لأجل حرية واستقلال ونهضة بلادنا ونصرة قضايا أمتنا العربية وذلك ضمن دور الحزب وطنيا وقوميا الساعي لاجل عالم يسوده العدالة والامن والسلام.
حضر الفعالية الرفيق د. خلف المفتاح مدير مؤسسة القدس الدولية – فرع سورية والرفيق د. صابر فلحوط رئيس اللجنة الشعبية لدعم نضال الشعب الفلسطيني.
ندوة-الهوية-والانتماء-7

ندوة بعنوان “الهوية والانتماء” في مكتبة الأسد بدمشق

أقامت وزارة الثقافة ندوة بعنوان “الهوية والانتماء” في مكتبة الأسد بدمشق، شارك فيها المفكر المغربي إدريس الهاني ومسؤولة التعاون الدولي في جمعية الصداقة الإيطالية العربية د.سناء شامي.
وأدار الندوة د.غزوان رمضان من مكتب الإعداد المركزي في القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي.
حضر الندوة وزيرة الثقافة د.لبانة مشوح وعدد من الدبلوماسيين العرب والأجانب وحزبيين وسياسيين ومفكرين وإعلامين. ودار الحوار حول مفاهيم الهوية والانتماء ببعديهما الفلسفي والعملي، وكان حوارا نوعيا في الشكل والمضمون.