وزارة الثقافة تحتفل بذكرى تأسيسها الثالثة والستين

في حفل أنار أضواء دار الأوبرا السورية بمجموعة من الفقرات الفنية والموسيقية، وتكريم ثلة من المثقفين السوريين، وتحت عنوان (الثقافة… أصالة وتجدد)، احتفلت وزارة الثقافة اليوم بذكرى تأسيسها الثالثة والستين، التي تصادف يوم ٢٣ من شهر تشرين الثاني من كل عام. وزيرة الثقافة د.لبانة مشوّح ممثلة السيد رئيس مجلس الوزراء راعي الاحتفالية افتتحت الحفل بكلمة قالت فيها: “نحتفل اليوم كما هو دأبنا كلّ عام، بذكرى تأسيس وزارة الثقافة. ثلاثة وستون عاماً مرّت على تأسيسها، ثلاثة وستون عاماً من العمل الدؤوب، والجهود المخلصة لتظهير عراقة هويتنا الثقافية، وغنى مكوناتها، والكشف عما قدّمه إنسان هذه الأرض للبشرية جمعاء”. وأردفت: “إن وطننا مازال صابراً صامداً يصارع كي يتجاوز عقابيل حرب خاضها ببسالة ضد قوى الظلام والإرهاب، ويبذل جهوداً جبارة على طريق التعافي متحدياً العدوان على أرضه، ومقدراته، والعقوبات الأحادية الجانب، والحصار الجائر الذي فرض عليه، واستهدف قيمنا، ولحمتنا، وهويتنا الثقافية”. مؤكدة في ختام كلمتها أن الأمل بالغد يدفعنا إلى مزيد من العمل لنعزز ركائزنا، ونصون هويتنا الثقافية، تمسكاً بالأصالة والتجدد بتطوير الشكل والمضمون. وتقديراً لإنجازاتهم التي تركت أثراً، وبصمة في المشهد الثقافي السوري كرّمت وزيرة الثقافة برفقة عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي د. مهدي دخل الله، ووزير السياحة م.محمد رامي مرتيني، ووزير الإعلام د. بطرس حلاق ستة من المثقفين، وهم: المربية الموسيقية إلهام أبو السعود، والأديب الدكتور عاطف البطرس، والرسام الخطاط محمد القاضي، والمخرج عبد اللطيف عبد الحميد، والباحث الموسيقي محمد حنانا، والأديبة الدكتورة ناديا خوست وقدمت دروعاً تكريمية لهم.هذا وقد ضمّ حفل الافتتاح عرض فيلم وثائقي عن إنجزات الوزارة، تلاه باقة منوّعة من الفقرات الفنية والموسيقية والراقصة.المكتب الصحفي لوزارة الثقافة

#أيام_الثقافة_السورية#وزارة_الثقافة

شاهد أيضاً

رئاسة الجمهورية العربية السورية

الرئيس #بشار_الأسد يستقبل الشيخ #عبد_الله_بن_زايد#آل_نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في دولة #الإمارات العربية المتحدة، يُرافقه …