ندوة طبية تكريماً لجيشنا الأبيض في مواجهة وباء العصر (فايروس كو.ر.و،نا)

برعاية المركز الثقافي الروسي بدمشق ومبادرة السلام السورية الروسية أقيمت في مكتبة الأسد الوطنية ندوة طبية تكريمية للأطباء تكريماً لهم في مواجهة فيروس كو،ر.و.نا افتتحت الندوة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الابرار ثم النشيد العربي السوريثم استمع الحضور لكلمة الدكتور فادي عيساني المدير الطبي للمبادرة والذي أوضح أن الندوة تهدف لتكريم الكوادر الصحية التي حاربت وتصدت للفيروس مشيراً إلى دور المحاضرات العلمية في تسليط الضوء على مستجدات هذا الوباء لنشر التوعية وإجراء الدراسات والأبحاث العلمية حوله. وفي كلمة مبادرة السلام السورية الروسية الأستاذ أحمد الكود مدير المبادرة حيث أكد أن المبادرة انطلقت ضمن إطار انساني هادف للخير والسلام بمكنوناته العلمية والاقتصادية والاجتماعية وللتأكيد على عمق العلاقات بين البلدين مشيراً إلى أهمية الندوة لجهة تبادل الخبرات. وتبعها كلمة نقابة الأطباء القاها الدكتور كمال عامر نقيب الأطباء في سورية فقد عبر عن الشكر للدعم غير المحدود الذي قدمته روسيا للشعب السوري في مختلف المجالات ومنها المجال الصحي ولا سيما في مواجهة وباء كو.ر،و.نا مشيراً إلى الدور الذي لعبته النقابة إلى جانب وزارة الصحة منذ الأيام الأولى لظهور الوباء حيث كانت شريكاً حقيقياً في عمليه المواجهة والتوعية.وعن المركز الثقافي الروسي تحدث الأستاذ علي الأحمد بالنيابة عن الأستاذ نيكولاي سوخوف مدير المركز الثقافي الروسي بدمشق بعطاء الكوادر الصحية السورية في التصدي لهذه الجائحة.وتكريماً لما قدمه الأطباء من جهود مبذولة وتضحيات وخدمات صحية تم تكريم 17 طبيباً وطبيبةً من مختلف الاختصاصات العلمية لدورهم في مواجهة الفيروس خلال عملهم في المشافي والمراكز الصحية والعيادات الخاصة. ليستمع الحضور من بعدها للمحاضرات العلمية والتي قدمها الأطباء.

#تصوير: #رامي_الغزي

شاهد أيضاً

أصبوحة ثقافية للعاملين الموهوبين في المكتبة

أقامت إدارة مكتبة الأسد الوطنية بالتعاون مع اللجنة النقابية في تجمع مكتبة الأسد الوطنية والمركز …