الفيلم التسجيلي (لن ترى) يوثق سيرة فيلسوف فرنسي عاش في سورية

استضافت مكتبة الأسد الوطنية مساء اليوم العرض الأول للفيلم التسجيلي “لن ترى” الذي يتناول السيرة الذاتية للفيلسوف الفرنسي جان إيف لوبيتنال الذي قدم إلى سورية نهاية سبعينيات القرن الماضي.ويتناول الفيلم الذي أنتجته شركة خيال واخرجه أحمد عبد الغني عرفات حكاية عشق لوبيتنال لسورية والتي بدأت مذ كان طالباً للدكتوراه في جامعة السوربون في فرنسا وجال في السنغال ولبنان ليستقر في النهاية ويقيم في دمشق القديمة حتى اليوم.ويتطرق الفيلم إلى تأثر الفيلسوف الفرنسي بثقافة المنطقة وخاصة الصوفية مظهراً مشاهد للوبيتنال وهو يقرأ أشعار ابن الفارض وشعراء الصوفية وزيارته للأماكن الدينية الإسلامية والمسيحية وعلاقاته الوثيقة مع جيرانه ومع طلابه.وتلت الفيلم ندوة اعتبر فيها مخرج الفيلم عرفات أن التجربة الغنية للفيلسوف الفرنسي هي من صنعت نجاح الفيلم.أما عدنان عزوز عميد كلية الأداب في جامعة قاسيون الخاصة فتحدث عن تأثر الفيلسوف الفرنسي بالفكر الفلسفي الصوفي الإسلامي والذي رسم سيرة حياته مبيناً أن تجربة لوبيتنال هي تجربة إنسانية صرفة نهلت من روحانية الشرق.يذكر أن الفيلسوف الفرنسي قام بترجمة ديواني الشاعر الصوفي ابن الفارض إلى الفرنسية مع الشروح وأعد كتاباً عن التطابق بين التصوف في الشرق وأوروبا.

ميس العاني

شاهد أيضاً

أصبوحة ثقافية للعاملين الموهوبين في المكتبة

أقامت إدارة مكتبة الأسد الوطنية بالتعاون مع اللجنة النقابية في تجمع مكتبة الأسد الوطنية والمركز …